وزارة الشباب والرياضة تنظّم فعاليات منتدى الشباب الفاعلين 2

برعاية رئيس مجلس القيادة الرئاسي د. رشاد محمد العليمي، نظّمت وزارة الشباب والرياضة "قطاع الشباب"، اليوم الخميس، فعالية منتدى الشباب الفاعلين2، بحضور المئات من قادة المنظمات الشبابية والمؤسسات والمبادرات، والعمل الكشفي والإرشادي.

وفي الاحتفالية التي أقيمت في صالة الفقيد علي اسعد مثنى بالعاصمة المؤقتة عدن، نقل وكيل قطاع الشباب د. منير لمع، "تحيات معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري، مؤكدًا على أهمية الشباب ودورهم الهام، باعتبارهم عماد نهضة الأمم والمجتمعات، والأكثر قدرة على الابتكار والتطوير، والحفاظ على ثقافات البلد وعاداته وقيمّه ومستقبله".

وأضاف، "يُشكّل الشباب الفئة العمرية الأكبر في البلاد، وينتظر منهم دومًا تقديم الأفكار والرؤى، التي تساعد البلد على النهوض، نظرًا لقدرتهم على تقبّل الأفكار الجديدة، ومواكبة التقدم والتطور الحاصل هنا وهناك، وهم أيضًا الفئة الأكثر قدرةً على أحداث التغيير ورفع مستوى البلاد وإعلاء رايتها، فضلًا عن الدور الكبير في ردع الخلافات وحلّها في أوقات التغيرات والنزاعات، للحفاظ على السلام وبنائه".

وأشار لمع، إلى إن "الوزارة بقيادة معالي الوزير البكري، تهتم بالشباب وتحرص على تقديم كافة أشكال الدعم والمساندة لهم، باعتبارهم (ذكورًا وإناثًا)، الفئة الأكثر نضجًا وحيويةً وقدرة على إحداث التغيير في كافة المجالات (السياسية، والمجتمعية، والاقتصادية، والرياضية)، والأقدر ديناميكية وثقة بالنفس، ولديهم أفكارٍ إبداعيةٍ وطاقاتٍ كامنةٍ، يجب أن تُستغل في بناء المجتمعات ورفعة الشعوب".

وتطرّق، إلى "أبرز برامج منتدى الشباب الفاعلين ٢، والذي سيركز على تمكين الشباب اقتصاديًا وثقافيًا واجتماعيًا، وفتح أفاق العمل واسعة أمامهم، مشيدًا بالأدوار الفاعلة والكبيرة التي تقوم بها مختلف المنظمات والمؤسسات والمنتديات الشبابية والمجتمعية الذين يقدّمون عصارة أفكارهم وجهودهم من اجل بناء الوطن وازدهاره".

وحيَا وكيل قطاع الشباب د. لمع، "شباب الوطن كافة، وعدن على وجه الخصوص، لأنهم مثلوا أنموذج رائع في الإخلاص والولاء والحب لمحافظتهم، وكانوا ومازالوا في طليعة الشباب الواعي والمثقف الذي جّسد حبه لمدينته وبلده، في كل الانشطة والبرامج التي تم تنفيذها خلال الفترات الماضية، وشكّلوا لوحةً جميلةً بكل عزيمة وإصرار وكبرياء حتى ذاع صيتهم في كل مكان".