مستشفى تابع لوزارة الداخلية بعدن يستولي على نصف المساعدات الطبية المقررة لنازحي أبين

صورة من الأرشيف

عدن أونلاين/ نقلا عن

قالت صحيفة "الأمناء" الصادرة من عدن: أن مصادر طبية في محافظة عدن أن 10 أطنان من أصل 20 طنا من الأدوية والمستلزمات الطبية المخصصة للنازحين من محافظة أبين قد تم تحويل وجهتها إلى مستشفى النصر التابع لوزارة الداخلية.


وأفادت مصادر أن قاطرتين كانتا تقل الإعانة الطبية المقدمة من منظمة الصحة العالمية للأسر النازحة قد تم استيقافهما في أحدى النقاط الأمنية عند مدخل محافظة عدن وتم مباشرة التوجه بقاطرة تحمل 10 أطنان من المستلزمات الطبية إلى مستشفى النصر فيما أتجهت الأخرى نحو مخازن مكتب الصحة العامة بعدن، ليتم توزيعها على مقار النازحين.


وأفادت  المصادر بحسب ما نشرته أسبوعية "الأمناء" الصادرة من عدن اليوم الأربعاء  أن القاطرة  التي كانت تقل الاعانة  الطبية قدمت من صنعاء  واستوقفت في احدى النقاط عند مداخل عدن  وتم التوجه بها  الى مستشفى النصر  فيما القاطرة بالعشر الطن الأخرى سارت مسارها الطبيعي نحو مخازن  مكتب الصحة العامة بالمحافظة ليتم توزيعها  على مقار إيواء  النازحين.


مشيرة  ان مسئولي مكتب منظمة  الصحة العالمية بصنعاء أعربوا عن استيائهم لذلك التصرف وطالبوا  مكتب الصحة العامة بعدن إلى التدخل لاسترجاعها الى مخازنهم على وجه السرعة كونها مخصصة للنازحين من اهالي ابين في عدن، مالم سيتم ابلاغ الامانة العامة لمنظمة الصحة العالمية لاتخاذ إجراءاتها ازاء هذا التصرف مع الحكومة اليمنية.


وعلمت الصحيفة  التي صدرت اليوم ان مكتب الصحة العامة بعدن ما يزال يجري مساعيه لاستعادة العشرة طن من الأدوية المصادرة.