الرئيس الروسي يعلن عن اختبار ناجح لصاروخ “تسيركون” فرط الصوتي

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن إجراء اختبار ناجح لإطلاق رشقة من صواريخ تسيركون فرط الصوتية المضادة للسفن.

 

وقال بوتين خلال جلسة مشتركة اليوم لمجلس الدولة ومجلس العلوم والتعليم “تم إطلاق رشقة من صواريخ تسيركون فجر اليوم وجرى الاختبار بشكل ناجح ومثالي على هذا الصاروخ الأحدث لدينا ويعمل ضد الأهداف البحرية والبحرية والأرضية”.

 

وشدد الرئيس الروسي على أن هذا الاختبار يشكل خطوة ملموسة في سبيل تعزيز القدرات الدفاعية لروسيا مقدما الشكر إلى جميع المصممين والمهندسين والعمال الذين كان لهم دور في تطوير هذه المنظومة الصاروخية المتطورة.

 

يذكر أن تسيركون هو أول صاروخ روسي مجنح وفرط صوتي قادر على القيام برحلة إيرودينامية طويلة المدى مع القيام بمناورة في الطبقات الكثيفة من الغلاف الجوي باستخدام قوة الدفع لمحركه الخاص على طول مسافة التحليق وتصل سرعته القصوى إلى 9 (ماخ) أي 9 أمثال سرعة الصوت ما يمثل نحو 2.65 كم/ثانية على ارتفاع 20 كم أي أكثر من 10 آلاف كم في الساعة ويبلغ مداه الأقصى نحو 1000 كم وهو قادر على ضرب الأهداف الموجودة على سطح الماء وعلى البر بالفعالية نفسها.