من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 30 سبتمبر 2020 01:01 صباحاً
متفرقات

رسالة الى كل طبيب

د. عدنان الفارعي الأربعاء 22 مايو 2019 12:11 صباحاً


من الخيانة أن يبيع الطبيب مريضه لشركات الأدوية التى تمنحه
(مالا ... هدايا ... حضور مؤتمرات علمية ... رحلات ترفيهي ... إلخ )
مقابل أن يكتب الدواء الذي تنتجه ، مع وجود مثيل له في السوق بنفس الفاعلية وأقل سعرا.
من الخيانة أيضا أن يبيع الطبيب مريضه لمعامل التحاليل والأشعة الأغلى تكلفة بزعم انه لا يثق إلا بها، وحقيقة الأمر أنه متعاقد معهم على نسبة مقابل إرسال المرضى لهم ويزداد الأمر بشاعة حين يكتب له أشعة وتحاليل لا يحتاج اليها في الحقيقة لمجرد أن يحصل على نسبته منها ..
من الخيانة أيضا يجري الطبيب أو الطبيبة عملية قيصرية بلا داع من أجل المال ..
من الخيانة أن يوقف الطبيب إجراء عمليات جراحية بالمستشفى العام لينفرد بإجرائها في المستشفيات الخاصة ويضع تسعيرات ماأنزل الله بها من سلطان ..
ومن الخيانة أن يطلب الطبيب وضع المولود في حضانة بدون داع من أجل المال ..
ومن الخيانة أن يذهب سائق الإسعاف الذي يناط به إغاثة الملهوف بالمريض الى المستشفى التى تعطيه نسبة مقابل كل مريض حتى لو كانت هناك مستشفيات أرخص أو أفضل ..
هل ندرس الطب لنرتقي به أو لنمطتي به ظهور البشر ..!!؟!!
تحية للأطباء الشرفاء

المزيد في متفرقات
الأكثر قراءة
مقالات الرأي
  لقد كانت بلدنا اليمن هي الإسم الذي يشار له بالبنان في تطور تكنولوجيا الإتصالات وتنوع خدماتها وعملت في
        قتل النفس التي حرم الله إلابحق جريمة من أعظم الجرائم، وكبيره من، أكبر
  يتساءل كثير من القادمين من جمهورية مصر، لماذا الصمت والسكوت المطبقين على الأستاذ خلدون مدير مكتب
  بعد جائحة كورونا وما خلفته من كوارث إقتصادية على شركات ودول فإن قطاع الطيران والسياحة كان هو الخاسر
عندما طلي وجه ميريام فارس وتانيا صالح باللون الأسود أعتبرت الممثلة الفلسطينية السمراء مريم أبو خالد هذا
اتبعنا على فيسبوك