من نحن | اتصل بنا | الأربعاء 29 يوليو 2020 03:09 صباحاً
ذاكــرة عـدن

من ذاكرة عدن:مطبعة الحظ

خليج عدن/ متابعات الخميس 28 فبراير 2019 01:18 مساءً
أسست مطبعة الحظ – عدن : في عام 1948م على يد مؤسسها المغفور له بإذن الله تعالى السيد عبدالكريم علي بهاي لالج
اسسها المرحوم كمعمل متخصص في الأختام، والذي كان الأول في تخصصه في عموم عدن بل عموم اليمن، حيث كانت أختام اليمن عامة وعدن خاصة يتم صناعتها في الهند.
في العام 1950 تم ادخال قسم الطباعة من خلال الات طباعة يدوية متطورة (حينها) .
في عام 1963م تم اضافة قسم جديد وهو قسم لبيع الأدوات المكتبية وقد كانت من أهم مقدمي الخدمات في مجالها من طباعة وأختام ومواد مكتبية وقرطاسية.
وكانت المطبعة ممثلة للكثير من الشركات المصنعة لمختلف الالات الطباعية والمنتجات القرطاسية.
اليوم تمتلك مطبعة الحظ خبرة طويلة ممتدة تمثل 67 عاماً… استطاعت أن تكون رمزا تاريخيا لعدن وكذا لقطاع المطابع وهي تقدم خدماتها من عدن لكل اليمن ولكل الشركات والمؤسسات الخاصة والعامة
مقالات الرأي
  يتساءل كثير من القادمين من جمهورية مصر، لماذا الصمت والسكوت المطبقين على الأستاذ خلدون مدير مكتب
  بعد جائحة كورونا وما خلفته من كوارث إقتصادية على شركات ودول فإن قطاع الطيران والسياحة كان هو الخاسر
عندما طلي وجه ميريام فارس وتانيا صالح باللون الأسود أعتبرت الممثلة الفلسطينية السمراء مريم أبو خالد هذا
  أصبح حديث الشارع اليوم يكمن في غموض الأوضاع في المشهدين السياسي والعسكري في البلاد ويقف المواطنون حيارى
قال تعالى (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصابرين) صدق الله العظيم وليحذر الجميع اشعال
اتبعنا على فيسبوك